الطلاق .. ليس حلا !

بتاريخ :الجمعة 05 مايو 2023

الناشر :عبدالرحمن   عدد المشاهدات : 75 مشاهدات

الطلاق .. ليس حلا !

بقلم - نعمه محمود

أزمة كبيرة باتت تواجة المئات من الفتايات والتى تتفاجأ فى وقت من الأوقات أنها أصبحت لا زوج ولكن هذه المرة تكون طرفا فى أزمة كبيرة قد لا تحمد عقباها .

نرى ونسمع يوميا " فلانه انطلقت" ، " فلان طلق مراته "، " الحمى خربت بيت ابنها"، عبارات جميعها تحمل فى طياتها معانى لازمة كبيرة تورط فيها عدد كبير من الأطراف لتكون النهاية الانفصال بين الزوج والزوجة . 
الكارثة الكبرى، بعد الزواج لسنوات مثلا يكون نتاجه عدد من الأبناء، هم الذين يمثلون حطام تلك الجريمة التى انتهت سيناريوهاتها باخر المشاهد بطلاق الزوجة . أمر صعب بعد أن كانت تلك المرأة فى عصمة زوج إلا أن المنغصات والأزمات لم تتمكن تلك الأسرة من تحملها فيكون الانفصال والطلاق، لتجد المرأة نفسها فى جملة بسيطة وبخاصة داخل الريف المصرى" تحت الوصاية " ليس لها الحق فى الخروج أو الدخول وكل حركة وسكنه لها بألف حساب لتكون الفاتورة الباهظة التى تدفعها، ويشارك فيها الأبناء بالتشرد بين أب لم يتمكن من رعاية المنزل وأم فضلت الهروب من مركب الزوجية دون التحمل من أجل أبنائها . 
الحل هو أن يعود الجميع إلى التمسك بتعاليم الدين الاسلامى السمح وان يكون هناك ود ومحبه بين الزوج والزوجة ولا يسمع أحدهم لأى أحد يسعى للتفريق بينهما، وأن تكون الحياة هى كفتى ميزان بينهما يحاولان فيها أن يصلحا من حياتهما للنجاح سويا .

اخبار أخري

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الراي المصرية