فواحش الغلاء

بتاريخ :الخميس 08 فبراير 2024

الناشر :محمود   عدد المشاهدات : 61 مشاهدات


بقلم/ هاله محمد سعيد

تعانى كل الطبقات الشعبية ومحدود الدخل والمرتفعه 
من صعوبه من الوضع الاقتصادي  من غلاء الأسعار وجشع
التجار وأرتفاع سعر الدولار وظروف البلاد الاقتصادية 
كل هذه المؤشرات تساعد على أنهيار الشعب المصري وتشجع على الجريمه عندما لا يحصل الانسان على أقل حقوقه كمواطن ويجد صعوبه فى الحصول على الملبس والمأكل والمشرب ويواجه ارتفاع حاد فى الأسعار يفوق مستواه الاقتصادى لقد قل الإقبال على الشراء رغم محاولات الشعب على التأقلم مع الوضع لاكن الامر لم يعد مجديا خاصه مع اقتراب شهر رمضان ولم تظهر أى علامات مناسك الشهر الكريم بسبب الغلاء الفاحش وصعوبه الوضع  أن أنهيار الجنيه المصري مقابل الدولار ينذر بالمذيد من الضغوط الواقعه على المصريين ولا يزال خطر إنهيار العمله قائم أن هذا الوضع هو الذى يدفعنا لوجود حلول لازمه للأزمه الاقتصاديه وتراجع الجنيه المصري لادنى مستوى  
على السلطات المصرية التعامل مع الوضع وايجاد حلول فى اسرع وقت وهل يحق للبرلمان أن ينشغل بمناقشه بقضايا اخرى اهم من الوضع الراهن الامر خطير لا يبشر الا بالهلاك 
يلزم أن تقوم الدوله بدور فعال من اجل رفع تلك الأعباء عن المواطنين وسد جميع الثغرات التى تفتح الباب أمام الاضطراب فى الاسواق ووضع خطه للتعامل مع الازمه الحاليه لتواجه مصر فرص النجاه

اخبار أخري

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الراي المصرية