المنشاوي يشارك في اجتماع لجنة التعليم بمجلس النواب لمناقشة مشروع موازنة السنة المالية

بتاريخ :الثلاثاء 14 مايو 2024

الناشر :مى   عدد المشاهدات : 201 مشاهدات

المنشاوي يشارك في اجتماع لجنة التعليم بمجلس النواب لمناقشة مشروع موازنة السنة المالية

أسيوط/أحمد عبد الحميد حمادة 

   شارك الدكتور أحمد المنشاوي رئيس جامعة أسيوط، أمس الإثنين ١٣ من مايو، في اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمي، بمجلس النواب؛ لمناقشة مشروع موازنة التعليم العالي، وطرف وزارة المالية عن العام المالي ٢٠٢٤ / ٢٠٢٥، إلى جانب مناقشة موازنة جامعة أسيوط، وذلك بحضور الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور  مصطفي رفعت أمين المجلس الأعلى للجامعات، والدكتور ياسر رفعت نائب وزير التعليم العالي للبحث العلمي، والدكتور سامي هاشم رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي، والدكتورة ماجدة بكري وكيل لجنة التعليم والبحث العلمي.

   وأكد الدكتور أحمد المنشاوي: إن إدارة الجامعة كانت، ولازالت معنية في المقام الأول؛ بتطوير ما تقدمه من خدمات تعليمية، وطبية؛ تواكب التطور العلمي، والعالمي في مختلف التخصصات؛ وذلك من خلال الارتقاء بمنظومة التعليم الجامعي بقطاعيه؛ التعليمي، والطبي، ووضع آليات، وسبل متقدمة؛ لضمان نجاح الجامعة في أداء رسالتها، وتحقيق الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالى والبحث العلمي، وذلك في ضوء تحقيق أهداف رؤية مصر 2030.

   وثمن رئيس الجامعة؛ ما تتمتع به جامعة أسيوط من إمكانيات علمية، وطبية متميزة، جعلتها تحتل مكانة متقدمة في أكبر التصنيفات الدولية، فضلاً عن امتلاكها لمنظومة متكاملة من المدن الجامعية، إلى جانب المستشفيات الطبية الرائدة في مجالاتها المختلفة، وهو ما يعكس حرص الجامعة في الإسراع من وتيرة التحسين المستمر؛ للخدمات المقدمة للمواطنين، وذلك انطلاقاً من مسئوليتها الاجتماعية؛ بوصفها الجامعة الأم في صعيد مصر.

  واستعرض رئيس جامعةأسيوط، خلال الاجتماع؛ أبرز التحديات التي تواجه جامعة أسيوط، من حيث الاعتمادات المالية المدرجة بوزارة المالية للعام الحالي ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤م، والمتطلبات اللازمة لذلك، ومن أهمها: ضرورة توفير الاعتمادات المالية للصرف علي بنود للتغذية، بقطاعيّ؛ التعليم، والمستشفيات الجامعية.

   كما تناول الدكتور المنشاوي؛ التقديرات الخاصة بالموازنة للسنة المالية ٢٠٢٤ / ٢٠٢٥م، بموجب الدراسة التي تم إعدادها من قِبل القطاع المالي بالجامعة، والتي تتطلب ضرورة توفير الاعتمادات المالية للقطاعين؛ على نحو يسهم في وفاء الجامعة بمتطلباتها التعليمية، والطبية، وخاصةً التقديرات الخاصة بالباب الأول (الأجور والتعويضات)؛ للوفاء بالالتزامات، والمستحقات المالية، الخاصة بالعاملين، وأعضاء هيئة التدريس.

   وتطرق الدكتور المنشاوي؛ إلى ضرورة زيادة اعتمادات الباب الثاني من الموازنة، والمتمثل في ضرورة زيادة مخصصات التغذية؛ لسد الاحتياجات الخاصة بتغذية الطلاب بالمدن الجامعية، وكذلك المستلزمات الطبية، والأدوية؛ حيث إن المستشفيات الجامعية يبلغ عددها (١٢) مستشفى جامعي مستقلة، وتقدم خدماتها الطبية؛ لقطاع عريض في صعيد مصر، بدايةً من بني سويف شمالاً، إلي أسوان جنوباً، ومن هذا المنطلق يجب ضرورة توفير هذه المستلزمات الطبية؛ لمواجهة الحالات المرضية، التي تتردد علي قطاع المستشفيات الجامعية، بشكلٍ يومي.

   وفي سياق متصل، استعرض رئيس جامعة أسيوط؛ متطلبات الباب السادس، الخاص بالموازنة الاستثمارية بالجامعة، والذي يتطلب ضرورة توفير الاعتمادات المالية اللازمة؛ للانتهاء من المشروعات القائمة، خاصةً؛ مستشفي الإصابات، ومستشفي الأورام الجديدة، وباقي المشروعات بقطاعيّ التعليم، والمستشفيات الجامعية.

وتضمن وفد الجامعة المشارك في الاجتماع: الأستاذ شوكت صابر أمين عام الجامعة، والأستاذ أيمن شحاتة أمين الجامعة المساعد، والأستاذ محمد أمين مدير عام الحسابات والموازنة، والأستاذ طارق نجيب رئيس الإدارة المركزية للأمانة العامة للمستشفيات الجامعية، والأستاذ وليد حسني مدير إدارة الموازنة.

اخبار أخري

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الراي المصرية