محافظ الشرقية يقدم الشكر خلال لقائه بأعضاء الجمعية العمومية بنقابة المعلمين.

بتاريخ :السبت 22 يناير 2022

الناشر :tareak   عدد المشاهدات : 66 مشاهدات

 

متابعة :هاني كساب 

 

 لمساهماتهم في أعمال تطوير مدينه الزقازيق

إلتقى الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أعضاء الجمعية العمومية للجان النقابية بالنقابة الفرعية لمعلمين الشرقية في حضورالدكتور أحمد عبد المعطي نائب المحافظ و الأستاذ سعد الفرماوي السكرتير العام و اللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية و الأستاذ رمضان عبد الحميد وكيل أول وزارة التربية و التعليم و الأستاذ محمد رمضان وكيل وزارة التربية و التعليم و الأستاذ محسن لطفي نقيب المعلمين وذلك بنادي المعلمين بمدينة الزقازيق .

 

وخلال اللقاء قدم المحافظ الشكر لأعضاء الجمعية العمومية لمساهماتهم في أعمال التطوير و التجميل الجارية بمنطقة القومية بمدينة الزقازيق وإلتزام كافة المنشآت التعليمية بخط التنظيم و عدم التعدي على الرصيف لإتاحة الفرصة للشركة المسند لها أعمال التطوير بتوسعة الطريق لإستيعاب الحركة المرورية و لإعادة الوجه الجمالي و الحضاري للمنطقة. 

 

أكد محافظ الشرقية أنه يُتابع المجهودات المبذولة من قبل العاملين بالمنظومة التعليمية لتقديم تعليم جيد لأبنائنا الطلاب لافتاً أن تطوير منظومة التعليم تتطلب تغيير ثقافة المجتمع و جني ثماره ستكون على المدى البعيد، مقدراً دور المعلم فهو يمثل العمود الفقري لإنتظام العملية التعليمية.

 

وخلال اللقاء أوضح محافظ الشرقية أنه تم إعتماد المخطط المروري الجديد لمنطقتي القومية وفلل الجامعة لتوحيد إتجاه حركة السيارات لتحقيق الإنسيابية المرورية المطلوبة مما يتطلب التعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية وتذليل كافة العقبات أمام أعمال التطوير والتجميل التي تشهدها المنطقة تنفيذاً لخطة تطوير وتجميل مدينة الزقازيق.

 

ومن جانبه أثنى الأستاذ رمضان عبد الحميد وكيل أول وزارة التربية و التعليم على مجهودات محافظ الشرقية و الجهاز التنفيذي في أعمال التطوير والتجميل التي تشهدها مدينة الزقازيق وجميع المراكز بالمحافظة مؤكداً أننا كل يوم نشهد إفتتاحاً لمشروعٍ جديد في كل قطاع خدمي يُساهم في تقديم خدمة مميزة للمواطنين.

 

بينما أعرب الأستاذ محسن لطفي نقيب المعلمين عن تقديره لمحافظ الشرقية لحرصه على مناقشة أليات تنفيذ خطة التطوير والتجميل التي تشهدها مدينة الزقازيق في إطار التعاون والتنسيق الدائم بين الجهاز التنفيذى وكافة المؤسسات بما يضمن الحفاظ على حقوق المنشآت التعليمية ، مؤكداً على دور محافظ الشرقية الداعم والمساند لنجاح العملية التعليمية داخل محافظة الشرقية والإرتقاء بكافة الخدمات المقدمة في هذا القطاع الحيوى والهام.

اخبار أخري

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الراي المصرية